مجموعة صايا

من نحن

طريق التجارة للأسرة القوية

بدأت عائلة سانجاك رحلتها التجارية في الخمسينات من القرن العشرين (1950) بريادة الأب عبد الكريم سانجاك. الأسرة التي تواصل أنشطتها في محافظات مختلفة من الأناضول؛ اكتسبت سمعة عالية في محيطها بما تتمتع به من روح المبادرة المثالية والمفهوم القائم على الجودة وأخلاقيات العمل.

استقرت الأسرة في إسطنبول في عام 1987 لتأسيس شركة هدف أليانس من أجل توسيع إمكانياتها إلى أسواق واسعة. عبد الرزاق سانجاك وإخوته لديهم دور نشط في إدارة هذه الشركة، وسرعان ما أصبحت الشركة رائدة في السوق المحلي في مجال الأدوية وفعاّل في السوق الدولية.

نشأت مجموعة صايا من أجل الاستثمار والأعمال الجديدة!

عبد الرزاق سانجاك وإخوته قاموا بتأسيس مجموعة شركات صايا في عام 2006 لاستغلال تجاربهم وخبراتهم المتراكمة عبر سنوات طويلة في قطاعات مختلفة.

تأسست فولكارت أيضا كأول شركة من مجموعة صايا في نفس العام. وفي عام 2007 تم شراء سلسلة متاجر ألبارك في إسطنبول.
بعد إنهاء الشراكة مع هدف أليانس في عام 2011، سرعان ما بدأ مفهوم مجموعة صايا القائم على ريادة الأعمال بإنتاج ثماره وتم تخطي خطوات جديدة بسرعة.

توجت مجموعة صايا خبراتها في مجال التوزيع المتراكم عبر سنوات طويلة في قطاع الأدوية بإنشاء فارماكتيف سنة 2011 على أن تشمل الإنتاج أيضًا.

بعد فترة وجيزة انضمت شركتا فولت إلكتريك وفولتسان لمجموعة صايا اللتان تعتبران من الشركات المرموقة في القطاعات التي تعملان بها.

صايا التي تطورت من خلال المفهوم القائم على "احترام الإنسان" قامت بزيادة عدد موظفيها إلى 3 أضعاف بين عامي 2013 و2015.

وبحلول 2020 تهدف مجموعة صايا لتوظيف 3000 شخص ولتحقيق مبيعات إجمالية بقيمة 2 مليار ليرة تركية على أن تكون نسبة 15 في المئة من هذه القيمة محققة من الصادرات.

ألق نظرة على مشاريعنا

فولكارت: تركز على مشاريع بناء المدارس ومراكز التسوق والمباني العالية والمساكن والمكاتب من الدرجة الأولى.

عرض المشاريع

اكتشف أزمير

تعتبر مدينة إزمير مدينة حيوية من الناحية الاقتصادية والاجتماعية وذلك بسبب موقعها الجغرافي ومناخها واحتوائها على العديد من الثقافات والديانات عبر تاريخها.

تعلم المزيد

خدمات الإيجار فورنت

تخدف إلى الحفاظ على رضا العملاء بحد أقصى قبل وبعد البيع ويدعم فورنت المستثمرين في المكاتب والإيجارات السكنية المطلوبة في جميع مشاريع فولكارت والمبيعات من جهة ثانية.

تعلم المزيد